مدونة رين

أخبار وتحديثات من منصة العملات المشفرة الرائدة في الشرق الأوسط

إلى أين يتجه سوق العملات الرقمية وما هو مستقبله؟

بقلم RAIN EDITORIAL TEAM - Apr 19, 7:00 PM

يمكننا الجزم بأن العملات الرقمية هي الأشهر من بين جميع فئات الأصول الرقمية، وبأنها خلقت العديد من الفرص الذهبية للمستثمرين، إلا أن نجاحها في الماضي لا يعني استمراريته في المستقبل بالضرورة، ولهذا سنلقي الضوء على توجه سوق العملات الرقمية، وجميع العوامل التي قد تؤثر على نموه.

ما العوامل التي أثرت على أسعار العملات الرقمية في الماضي؟

اختلفت أوضاع السوق فيما سبق كثيرًا عما هي عليه اليوم بالنسبة للأصول الرقمية، فحتى المستثمرون الخبراء بشأنها والذين يعرفونها بشكل أفضل من غيرهم  قد شككوا في إمكانية الاستفادة منها واستمرايتها على المدى الطويل وتقييمها، ويمكن القول أن أكثر ما أثر في أسعار العملات الرقمية كان على الأرجح دفعات المستثمرين الأوائل المتتابعة التي جعلت سعر عملة البيتكوين يصل إلى دولارٍ واحد.

ولاحقاً، اتسع النطاق من المستثمرين الأوائل إلى مجموعة أوسع من المستثمرين الفضوليين الذين تعرفوا للتو على عملة البيتكوين والعملات الرقمية الأخرى من خلال وسائل الإعلام الرئيسية، ومع الوقت نمت هذه الدائرة ليصبح هؤلاء المتابعين المخلصين هم جوهر  مستثمري العملات الرقمية حتى يومنا هذا.

كيف يتم تشكيل حساب المستثمر العادي للعملات الرقمية

يعتبر سوق العملات الرقمية صناعة دائمة التغير  من حيث الاتجاهات والرؤى والأساسيات، ولهذا فإن من غير  المستغرب أن يتبنى مستثمرو العملات الرقمية المتغيرات الجديدة ويتأقلمون معها.

وفي هذا السياق علينا التحدث عن ​​ملف تعريف مستثمر العملات الرقمية العادي، إذ إن الغالبية العظمى من مستثمري العملات الرقمية هم أشخاص عاديين ليسوا على دراية أو إطلاع واسع بالتكنولوجيا، لكنهم يؤمنون بالرؤية والحلول التي تقدمها العملات الرقمية، كما أنهم يشكلون مجموعة قوية تساهم في نمو مستقبل سوق العملات الرقمية وازدهاره.

ما أهم عامل مؤثر على مستقبل سوق العملات الرقمية؟

على الرغم من التأثير  الملموس لمستثمري التجزئة على سوق العملات الرقمية؛ إلا أن تأثير المستثمرين الأوائل (المؤسسين) يظل هو الأبرز  عندما يتعلق الأمر بالتداول على المدى الطويل في سوق العملات الرقمية، وخاصة أن خطواتهم الأولى في هذا الفضاء الرقمي تتسم بالحذر والتأني.

فبمجرد أن يبدأ هؤلاء اللاعبون (مثل صناديق التحوط أو الصناديق المشتركة أو البنوك الاستثمارية) بالاستثمار ؛ حتى يبدأ معهم ضخ رؤوس الأموال الضخمة في سوق العملات الرقمية، وذلك لن يؤثر  على الأسعار على المدى القصير فحسب، وإنما سيوفر  أساساً متيناً على المدى الطويل أيضاً، إذ من المعروف أن دورة حياة هذه الاستثمارات المؤسسية أطول بكثير من تلك التي تأتي من الأفراد.

من الواضح إذاً أن هناك نوعان من المستثمرين الأكثر تأثيراً من حيث الاستخدام والأسعار في سوق العملات الرقمية، حيث سيوفر مستثمرو التجزئة البيئة اللازمة للتبني اليومي للعملات الرقمية، وهو ما سيدفع المنظمين للتصويت لصالح الأصول الرقمية الجديدة، بالإضافة إلى تأثير ه على اللاعبين المؤسسين ودفعهم لاستثمار المزيد من أموالهم في السوق، وعلى أية حال فإننا نجهل كيفية سير الأمور في المستقبل إلا أن هناك شيئاً واحداً مؤكداً وهو أن الأصول الرقمية تحمل معها الكثير من الأحداث المثيرة.

رين شركة مُرخصة من قبل مصرف البحرين المركزي كمزود خدمة الأصول المشفرة من الفئة ٣. يقع مقرها الرئيسي في مملكة البحرين.

الشركة

التعلّم

الوظائف

قنوات التواصل الاجتماعي

امسح للتحميل

iOS & Android

تحميل تطبيق رين

رين المالية 2022 جميع الحقوق محفوظة