Rain · Buy & Sell Bitcoin, Ethereum, and more in the Middle East
Rain · Buy & Sell Bitcoin, Ethereum, and more in the Middle East

مدونة رين

أخبار وتحديثات من منصة العملات المشفرة الرائدة في الشرق الأوسط

سولانا، ترون، أفالانش: أيها سيتغلب على الإيثيريوم؟

بقلم RAIN EDITORIAL TEAM - May 15, 7:00 PM

يتربع الإيثيريوم حالياً على عرش الأنظمة الرقمية القائمة على العقود الذكية ومتعددة الاستخدامات، وذلك من حيث القيمة السوقية وقاعدة المستخدمين الإجمالية، ولكن يبدو وكأن العملاق يتقدم ببطء لإيجاد حلول فاعلة لبعض القيود والتحديات، مما جعل بعض المنصات الرقمية مثل سولانا وترون وأفالانش تستغل الفرصة محاولةً الإطاحة بالإيثيريوم والاستيلاء على مكانه، فأي المنصات تملك أفضل فرصة للقيام بذلك، وهل ذلك ممكن أصلاً؟ إليكَ الإجابة.

قيود الإيثيريوم باختصار

تعتبر الإيثيريوم شبكة عالمية واسعة الاستخدام، وذلك بسبب قاعدتها التي تضم الملايين من المستخدمين والمعاملات اليومية، إلا أن شعبيتها تلك غالباً ما تؤدي إلى قصورٍ في البلوكتشين الأصلية ذات النظام الفردي عند معالجة كافة البيانات، وذلك بسبب آلية إجماع إثبات العمل PoW البطيئة نسبياً، حيث تبلغ الإنتاجية الحالية للإيثيريوم حوالي (14- 20) معاملة في الثانية الواحدة، وهو رقم منخفض للغاية بالمقارنة مع أحدث المشاريع الرقمية التي تجتاح السوق، وعلى الرغم من أن المنصة تُعِدُ في الأثناء لحل من شأنه أن يعالج المشكلة ويعزز من الأداء بشكل كبير؛ إلا أن من الواضح أنه لا زال يتطلب المزيد من الوقت.

ترقية الإيثيريوم:لا زالت بعيدة!

تعد ترقية الإيثيريوم عبارة عن مجموعة من التحديثات المهمة للغاية، التي سيتم تنفيذها أولاً بأول على مدى مراحل زمنية طويلة، ويتضمن ذلك تحويل آلية إجماع الإيثيريوم من خوارزمية إثبات العمل PoW إلى خوارزمية إثبات الحصة PoS، وإدخال التجزئة Sharding (وهي ميزة تقسيم قاعدة البيانات إلى أجزاء أصغر  من أجل تسهيل إدارتها وتسريع المعاملات عليها) إلى النظام أيضاً، وكلاهما سيزيد من قوة معالجة الشبكة بشكل كبير ، إلا أن هذه التحديثات لن تتم بين يومٍ وليلة رغمَ الطلب الشديد عليها، إذ يبدو أن الأمر سيستغرق بعض الوقت حتى نرحب بالإيثيريوم بشكله الجديد حديث الترقية، ولكن السؤال الذي ينبغي أن نطرحه الآن هو: هل سيكون الوقت قد فات على الإيثيريوم حينها؟

تحليل منافسي الإيثيريوم: سولانا، ترون، أفالانش

خلال السنوات القليلة الماضية، ظهرت العديد من النظم التي حاولت منافسة الإيثيريوم من خلال تحسين وظائفها وقابليتها للاستخدام بشكل أكبر، إلا أن عدداً قليلاً من أولئك المنافسين المتحمسين تمكن من الاقتراب من عملاق العقود الذكية القوي قليلاً وحسب، بل إن عدداً أقل من ذلك أُعتبر على أنه تهديدٌ فعليٌ للإيثيريوم، وعلى رأسهم: سولانا، وترون، وأفالانش.

سولانا SOL مقابل الإيثيريوم

تعد سولانا SOL عبارةً عن نظام رقمي يقدم معظم المزايا التي يقدمها الإيثيريوم؛ من الرموز القابلة للاستبدال وغير القابلة للاستبدال NFTs وغيرها، بل ويقدمها بطريقة أكثر فاعلية من حيث التكلفة والوقت، فإذا أردنا النظر للمسألة من الناحية الموضوعية مع أخذ الإحصائيات والأرقام بعين الإعتبار؛ فإن سولانا أفضل من الإيثيريوم، ولكن، ومن حيث الناحية العملية فإن هنالك أموراً أخرى يجب احتسابها أيضاً، مثل حجم النظام، والفرص التي يتيحها للمستخدمين وغيرها، والتي يتفوق فيها الإيثيريوم على سولانا ويحافظ على مركزه الأول.

ترون TRX مقابل الإيثيريوم

تعد ترون TRX منافساً قوياً للإيثيريوم أيضاً، إذ إنها توفر للمستخدمين معظم وظائف العقود الذكية مع رسوم معاملات أفضل، فعندما نتحدث عن معاملات التيثر USDT على سبيل المثال؛ فإن معظم المتداولين سيفضلون توكنات USDT القائمة على TRC-20 وشبكة ترون، وذلك بسبب الرسوم المنخفضة جداً بالمقارنة مع الإيثيريوم (أقل من 1 دولار مقارنة بعشرات الدولارات)، إلا أن بعض العيوب التي تعاني منها ترون ككونها منصة مركزية تخزن نسبة كبيرة من العملات في عدد محدود من العناوين، إلى جانب تراجع ثقة المطورين والمستثمرين بها؛ مكنت الإيثيريوم من الحفاظ على مكانتها.

أفالانش AVAX مقابل الإيثيريوم

تعد أفالانش AVAX من بين أحدث اللاعبين وأكثرهم قدرة على المنافسة في هذه الصناعة، حيث تحقق أرقام TPS (معدل المعاملات في الثانية الواحدة) رائعة ممكن أن تصل إلى آلاف المعاملات، كما وتوفر جميع وظائف الإيثيريوم بأسعار أفضل، بالإضافة إلى إمكانية إنشاء وإطلاق التطبيقات اللامركزية DApp على أفالانش بسهولة كبيرة، إلا أن عيبها الوحيد هو حجمها السوقي الصغير نسبياً مقارنةً بـالإيثيريوم ،مما يحد من الفرص التي تقدمها للمستخدمين الأوائل.

وختاماً، ومن خلال النظر إلى الأرقام والحقائق فإنه لا اختلاف على أن كل من سولانا وترون وأفالانش تمتلك كل ما يلزم لتصبح الملك الجديد لأنظمة البلوكتشين القائمة على العقود الذكية، ويبدو أن الأمور الوحيدة التي تقف عائقاً بينهم والقمة هي: قاعدة مستخدمي الإيثيريوم الفريدة من نوعها، وحلول الطبقة الثانية فيها مثل بوليجون، والتي تكسب  المزيد من الوقت للعملاق لحين تنفيذ ترقياته وعودته لمواجهة المنافسين من جديد.

logo-light-ar

رين شركة مُرخصة من قبل مصرف البحرين المركزي كمزود خدمة الأصول المشفرة من الفئة ٣. يقع مقرها الرئيسي في مملكة البحرين.

الشركة

التعلّم

الوظائف

قنوات التواصل الاجتماعي

امسح للتحميل

iOS & Android

تحميل تطبيق رين

رين المالية 2022 جميع الحقوق محفوظة