مدونة رين

أخبار وتحديثات من منصة العملات المشفرة الرائدة في الشرق الأوسط

ارتفع سعر البيتكوين من 0.09 دولار أمريكي إلى أكثر من 68000 دولار أمريكي خلال 10 أعوام؛ ماذا لو كنت استثمرت عشرة دولارات في البيتكوين من البداية؟

بقلم MOHAMED SABER FARRAG - Apr 04, 5:00 AM

حظيت عملة البيتكوين (BTC) وهي أول عملة رقمية لامركزية، بأكثر التقلبات في تاريخ تداول الأصول الرقمية على الإطلاق، كما وفّرت العملة فرصاً استثمارية لا مثيل لها منذ صدورها، ولك أن تتخيل أن استثمار مبلغ 10 دولارات أمريكية في عملة البيتكوين (BTC) في عام 2010 قد حقق في وقتنا الحالي ربحاً يُقدّر بحوالي 7.5 مليون دولار أمريكي وذلك وفق أعلى سعر وصلت إليه العملة في 10 نوفمبر 2021.

فيما يلي ملخص لكل العوامل المؤثرة التي ساهمت في هذا الأداء المميز للعملة الرقمية طوال عشر سنوات، وما يمكن أن يمثل دوراً محورياً في تحديد مستقبل هذه العملة الرقمية المذهلة.

بداية البيتكوين (2010 - 2015)

قد تدهشك معرفة أن تداول عملة البيتكوين لم يبدأ بعد إنشاء المستند التقني Whitepaper الخاص بها مباشرة في عام 2008. وقد بدأ هذا التداول المثمر في عام 2009، وكان حينها سعر عملة البيتكوين يساوي صفر. انتظر مالكو العملة حتى عام 2010 لكي يبدأ أول ارتفاع قوي في قيمة العملة، ووصل حينها سعر عملة البيتكوين الواحدة إلى 0.09 دولار أمريكي، وهذا أول سعر مسجل ومعتمد للعملة. وبعد ذلك حدثت زيادة كبيرة في أسعار العملة، وهذا ما أوضح مستقبلها الواعد؛ وبعد وصول سعر العملة إلى أكثر من 1 دولار أمريكي بحلول أبريل 2011، استمر سعر العملة في الارتفاع بلا توقف حتى وصل إلى 29 دولار أمريكي خلال شهرين، وهذا الرقم يمثل أرباحاً بنسبة 3000%، ومن المحتمل بشدة أن يكون السبب في ذلك هو أزمة الرهن العقاري التي حدثت في عام 2008.

ولسوء الحظ بالنسبة إلى مالكي العملة، استمرت الأزمة فترة طويلة، وظهر تقلّب سعر العملة بقسوة للمرة الأولى، وانخفض السعر إلى أقل من دولارين أمريكيين في شهر نوفمبر من العام نفسه. لم يكن عام 2012 هو أهم فترة في تاريخ عملة البيتكوين، بل كان عام 2013 هو الأهم على الإطلاق حيث ربحت العملة أكبر مكاسبها حتى يومنا هذا بعد ارتفاع سعرها من 13 إلى 230 دولار أمريكي خلال أربعة أشهر فقط. من المرجح أن هذه الزيادة الكبيرة في السعر كانت بسبب عدة أحداث تشمل المضاربة المرتبطة بالأزمة المالية القبرصية، والتبرع الذي منحه مستخدم باسم "Bitcoinbillionaire" على منصة Reddit دون إعلان سبب واضح لمبلغ 13000 دولار أمريكي بعملة البيتكوين. وما حدث بعد ذلك كان متوقعاً: ارتفع سعر البيتكوين بقوة كبيرة للغاية، ووصل إلى حوالي 1230 دولار أمريكي في ديسمبر عام 2013. وهذا الارتفاع في السعر يعني أنه في هذا العام وحده، ربحت العملة ما يقرب من 10000% من قيمتها، والذي يعد غير مسبوق في هذا الوقت.

عندما جذبت البيتكوين أنظار العالم (2015-2020)

بعد فترة استقرت فيها أسعار عملة البيتكوين نسبياً طوال عامي 2014 و2015، جذبت عملة البيتكوين أنظار العالم لأول مرة بسبب الزيادات الكبيرة في أسعارها حيث ارتفع سعرها من 1000 دولار أمريكي إلى حوالي 20000 دولار أمريكي تقريباً بين شهري أبريل وديسمبر لعام 2017. لا توجد أسباب واضحة وراء هذه الطفرة الكبيرة في سعر البيتكوين، ولكن يزعم البعض أن ظهور وتوفّر عملة رقمية جديدة وهي التيثر (USDT)، كانا سببين رئيسيين في تلك الزيادة الكبيرة، ويقول البعض الآخر إن من أسباب ارتفاع سعر البيتكوين هو اهتمام شركات التكنولوجيا ذات رؤوس الأموال الضخمة بالعملة الرقمية. وعلى أية حال، لم تستطع عملة البيتكوين الحفاظ على هذا السعر لفترة طويلة، وانخفض سعرها خلال عام واحد إلى أقل من ربع أعلى سعر وصلت إليه على الإطلاق. وعلى الرغم من استعادة السعر لقوته في النصف الأول من عام 2019، إلا أن السعر قد استقر عند مستوى قريب من 7000 دولار أمريكي بحلول منتصف عام 2020. وبعد ذلك حدثت قفزة رهيبة في سعر العملة. ورغم كل العقبات، أنهت عملة البيتكوين عام 2020 بارتفاع غير مسبوق حيث وصل سعرها إلى 30000 دولار أمريكي، وانخفض بعد مقاومة حتى عاد إلى 20000 دولار أمريكي في أول ارتفاع للسعر في عام 2017.

العصر الذهبي للبيتكوين (2021 - حتى وقتنا هذا)

بدأ عام 2021 بحركة سعرية قوية، وارتفع حجم رأس المال المستثمر في عملة البيتكوين إلى رقم قياسي يقدر بحوالي 63000 مليار دولار أمريكي، لم يكن هذا الرقم إلا ضرباً من الخيال في العام السابق له. وكان هذا المكسب يمثل حوالي أرباحاً بنسبة 1000% بالفعل، ووصل حجم رأس مال العملة السوقي إلى هذا الحد المذهل للغاية. كانت الأسباب وراء هذا الارتفاع الكبير في هذه المرة أكثر وضوحاً مما سبق، ولم يُظهر المستثمرون عبر المؤسسات اهتمامهم بالاستثمار في العملة فحسب، بل اتخذوا قراراتهم واستثمروا بالفعل في أكبر عملة رقمية موجودة، وهذا ما أعطى شعوراً بالأمان إلى صغار المستثمرين، وساعد على ارتفاع سعر العملة باستمرار.

وبعد تصحيح سعر العملة في منتصف عام 2021، ارتفع سعرها مجدداً، وفي هذه المرة أدى هذا الارتفاع إلى وصول القيمة السوقية لأعلى حد لها عند مستوى 68789.63 دولار أمريكي، وتم تسجيل هذا الرقم في أول نوفمبر عام 2021.

 معلومات ختامية

شهد تاريخ عملة البيتكوين أحداثاً وتقلبات ضخمة للغاية. واجهت أكبر عملة رقمية ظروفاً رائعة للغاية وأخرى سيئة، وفيها ارتفع سعر العملة وانخفض في مناسبات كثيرة، وساعد على ذلك الكثير من العوامل مثل الثقة والخوف، بالإضافة إلى المشاعر الإيجابية والسلبية لدى المستثمرين. ومع ذلك، توجد أشياء لم تتغير وهي الأساسيات التي اعتمدت عليها عملة البيتكوين وخصوصاً فكرة اللامركزية وعدم وجود سلطة رئيسية تتحكم فيها والمفهوم العالمي لنظام نظير إلى نظير الذي يعمل مجاناً بلا أي رسوم مثل التي يفرضها عالم المعاملات المركزية على المستخدمين. عندما نضع كل تلك العوامل في حسباننا، سيكون من الآمن أن نقول إنه مهما كان مستقبل عملة البيتكوين، فإن أداء العملة المذهل ورؤيتها الجديدة سيظلان علامة فارقة في التاريخ كواحدة من أعظم الثورات المهمة والمبتكرة في تاريخ البشر

رين شركة مُرخصة من قبل مصرف البحرين المركزي كمزود خدمة الأصول المشفرة من الفئة ٣. يقع مقرها الرئيسي في مملكة البحرين.

الشركة

التعلّم

الوظائف

قنوات التواصل الاجتماعي

امسح للتحميل

iOS & Android

تحميل تطبيق رين

رين المالية 2022 جميع الحقوق محفوظة